حوادث وقضايا

براءة ٢ متهمين من تهمة حيازة ٢٠ لفافة من مخدر البانجو واسلحة آلية فى مدينة الزرقا بدمياط

 كتب عبده خليل 

حكمت محكمة جنايات الزرقا بدمياط برئاسة المستشار محمد عبدلله ابو هاشم ببراءة ٢ متهمين وهم حسين الحداد و ابراهيم عرفات من ، تهمة حيازة مخدرات وسلاح آلي واستعراض قوة و مقاومة السلطات ، بعد تداول القضية لما يقرب من 7 شهور، منذ بداية شهر ديسمبر من العام الماضي. حيازة ٢٠ لفافة مخدر البانجو و ٢ سلاح نارى آلي  

و ترجع أحداث الواقعة، بمحضر تحريات لضابط مباحث مدينة الزرقا ، عن تشكيل عصابى لاتجار مخدر البانجو والشابو والبودرة ، وبتتبعهم حاولت سيارة المتهمين الهروب بالسير عكس الاتجاه، وأثناء المطاردة، اصطدمت سيارة المتهمين بأحد الأرصفة، ما أدى لتوقفها وإلقاء القبض عليهم، وبتفتيشهم عثر معهم على ٢٠ لفافة مخدر البانجو و ٢ سلاح نارى و ١٢ طلقة من ذات العيار و مخدر الهيروين والبودرة بين طيات ملابسهم، وبتفتيش السيارة وجد أسفل كرسى السائق ٢ سلاح آلي 

كانت النيابة أحالت المتهمين لجنايات الزرقا ، من محبسهم بتهمة حيازة وإحراز مخدر البانجو الشابو والبودرة والهرويين و السلاح الناري بقصد الاتجار و غير مرخص.

وأوضح أمر الإحالة قيام المتهمين بحيازة ٢ سلاح ناري آلي بدون ترخيص، كما أسندت النيابة للمتهمين حيازة طلقات نارية تستخدم في السلاح المضبوط.

 

محامي المتهمين يكشف تلفيق التهمة وعليه حكمت المحكمه بالبراءه  

 

حضر دفاع المتهمين المستشار عصام صبري بشتو نائب رئيس لجنة الوفد بدمياط ، والذى دفع ببطلان القبض على المتهمين وتفتيشهم، كون أن القبض والتفتيش حدث دون مظهر مادى واضح لوجود جريمة، وان القبض تم قبل استبيان ضابط الواقعة للأحراز، وعدم معقولية استمرار حيازة المتهمين لكل هذه الأحراز، مع أن لديهم فرصة للتخلص منها أثناء محاولة هروبهم وسيرهم عكس الاتجاه والمطاردة. وأوضح بشتو أن حقيقة الواقعة هى مصادمة بين سيارة المتهمين وسيارة الشرطة أثناء سيرها، وطلب الدفاع طلب تفريغ كاميرات لاستبيان حقيقة الواقعة، مضيفا ببطلان محضر الضبط لتجهيله مكان الواقعة تحديدا بمدينه الزرقا ، أو اسم الشارع محل الضبط.كما دفع ببطلان إجراءات قبض وتفتيش المتهمين لانتفاء حاله التلبس، وإن كان ضابط الواقعه فسر تفتيشهم كون السياره دون لوحات فهنا يكون التفتيش لقائد السيارة وليس احد المتهمين، وأن ضابط الواقعه انفرد بالشهاده وسمح لقائد السيارة بالانصراف ولم تحرر واقعه بمخالفه السياره التي زعم أنها دون لوحات معدنيه ودون حجز تلك السيارة موضوع المخالفة. كما دفع بشتى بكيديه الاتهام بعد أن قدم تقرير طبي من مستشفي الزرقا العام بوجود كدمات متفرقه ومتعدده في جسم المتهم الاول بعد تعدي احد الضباط علي حد قول المتهم عليه بالضرب وقدم للمحكمة صورة من جنحه استعمال قسوه ضد ضابط الواقعة 

معاينة النيابة العامة لصالح المتهمين 

فيما أوضحت معاينه النيابة العامة أثار الاصطدام بوجود انبعاج فى الاكصدام الخلفى لسيارة المتهمين، وخلع بالاكصدام الأمامى كما أن السلاح المضبوط خلى من ، وجود طلقات فليس من المعقول أن يستخدم المتهمين سلاحا للدفاع عن أنفسهم. وعليه حكمت المحكمه ببرآه المتهمين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى