الاخبار المصرية

رئيس الوزراء يتفقد المنطقة الخضراء بمحيط المركز الدولي للمؤتمرات بشرم الشيخ

تفقد رئيس الوزراء  المنطقة الخضراء بمحيط المركز الدولي للمؤتمرات بشرم الشيخ

واكدت وزيرة البيئة حرص الدولة المصرية على التوسع في مشاركة مختلف مؤسسات المجتمع المدني المحلية والعالمية في أنشطة وفعاليات مؤتمر تغير المناخ

خلال جولته بمدينة شرم الشيخ اليوم، تفقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، ومرافقوه، أعمال تجهيز المنطقة الخضراء بمحيط المركز الدولي للمؤتمرات.

وخلال تفقده للاستعدادات النهائية لتجهيز المنطقة الخضراء لاستقبال المشاركين في قمة المناخ، أشارت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، إلى أنه تم الانتهاء من مختلف الأعمال الخاصة بالبنية الأساسية والخدمات اللوجستية بالمنطقة، حيث تم توصيل المرافق من مياه وصرف صحي، وكهرباء، وشبكة الإنترنت، كما تم الانتهاء من أعمال الواجهات، لافتة إلى أنه جار الانتهاء من تأثيث مختلف الأقسام داخل المنطقة، الخاصة بالوزارات والهيئات والشركات ومؤسسات المجتمع المدني.

وفي هذا السياق، أوضحت وزيرة البيئة حرص الدولة المصرية على التوسع في مشاركة مختلف مؤسسات المجتمع المدني المحلية والعالمية في أنشطة وفعاليات مؤتمر تغير المناخ، مشيرة لما يتضمنه الجناح المصري من مشاركات من جانب عدد من مؤسسات المجتمع المدني، فضلاً عن فتح سبل المشاركة في المنطقة الخضراء بأكثر من فعالية، ومن ذلك برنامج تنفذه وزارة التضامن الاجتماعي، لمناقشة الموضوعات ذات الاهتمام للمجتمع المدني، إلى جانب إتاحة الفرصة لتنفيذ أحداث جانبية، والتي تقدم كخدمة مجانية، وكذا تخصيص يوم موضوعي لهم، وتسهيل مشاركة نشطاء البيئة بتخصيص منطقة مناسبة لهم وتسهيل مشاركة الشباب، مجددة التأكيد على حرص الرئاسة المصرية للمؤتمر على الاستماع إلى أصوات المجتمع المدني والشباب من خلال عدة لقاءات.

تجدر الإشارة إلى أن المنطقة الخضراء تتضمن مساحات لعرض قصص نجاح مشروعات الدولة المصرية في مجالات التصدي لظاهرة التغيرات المناخية، كما أن بها مساحات للمعارض والأنشطة غير التجارية المرتبطة بالعمل المناخي، إلى جانب مساحة للأنشطة الثقافية والتشاركية تضم العديد من منظمات المجتمع المدني المشاركة في فعاليات المؤتمر.

كما تضم المنطقة الخضراء أماكن لإقامة أنشطة للتوعية بمخاطر التغيرات المناخية، وكذلك منطقة للابتكار والعلوم، ومساحة لتعزيز جهود مشاركة المجتمع المحلي في مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى